السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

لاحظت من خلال متابعة تسميع بعض الأعضاء بأن أكثر ما يربكنا في التسميع الكتابي هو كتابة الهمزات، وخاصة أن كتابتها في الرسم العثماني للمصحف الشريف لا توافق كتابتها في الرسم الإملائي الذي نتعامل به في كتبنا، لذا رأيت أن أقوم هنا بوضع ملخص لبعض الحالات التي نراها في الرسم العثماني للهمزة وما يوافقها في الرسم الإملائي.. سائلة الله أن ينفع بهذه الملاحظات ويعيننا بها على الكتابة بلغتنا العربية بالشكل الصحيح وبدون أي أخطاء...

ملخص عن كيفية معرفة كتابة الهمزات في الرسم الإملائي حسب مكانها في الرسم العثماني:

1- عندما نجد الهمزة في الرسم العثماني مكتوبة تحت النبرة، فإننا نكتبها في الرسم الإملائي فوق النبرة مثل (بارئكم،خائفين الملائكة) حيث أنه لا توجد إمكانية في لوحات المفاتيح لكتابة هذه الهمزة تحت الحرف لذا فلا بد لنا أن نعتمد طريقة كتابتها هنا بالرسم الإملائي الصحيح..
وهناك ملاحظة أخرى في كلمة (الملائكة) أن الألف الثانية لا تكون مكتوبة بهذا الشكل وإنما على شكل ألف صغيرة بعد اللام (وتسمى الألف الخنجرية) والأفضل أن نثبتها على شكل ألف عادية في كتابتنا الإملائية لها وذلك من أجل صحة قراءتها (أي نكتبها بالشكل:الملائكة وليس الملئكة )...

2- عندما نجد في الرسم العثماني الهمزة على السطر وبعدها ألف مثل (ءَامنوا، ءَادم ، وءَاتوا)، فإننا نكتبها في الرسم الإملائي بشكل ألف فوقها مدة (آ)، وبالتالي نكتب الكلمات السابقة بالشكل: (آمنوا، آدم، وآتوا )

3- عندما نجد في الرسم العثماني ورود الحرفين (لا) وفي وسط الفراغ بينهما هناك همزة، فإننا نعتبر أصل هذه الهمزة أن يكون على السطر وبعده ألف، وبالتالي تكون هذه الحالة مشابهة للحالة السابقة (2)، لذا فإننا نعبر عن هذه الهمزة بألف وفوقها مدة كما في كلمة (الآيات ) - سورة البقرة (118)

أما لوكان مكان الهمزة في الرسم العثماني فوق الألف تماماً وليست بين اللام والألف فإننا نكتبها في الرسم الإملائي فوق الألف أيضاً مثل كلمة (الأرض) - سورة الزلزلة (الآية1)


أرجو أن تكون الملاحظات السابقة واضحة، وفي حال وجود أي استفسار آخر حول التحويل بين الرسم العثماني والإملائي فأرجو طرحه لنتعاون في توضيح كيفية كتابته.. وجزاكم الله خيراً

ملاحظة: بالنسبة لاختصارات الهمزات على لوحة المفاتيح:

shift + H = أ
shift + N = آ
shift + Y = إ



والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته